تعليم

موضوع تعبير عن الأب

يلعب الآباء دورًا حاسمًا في حياة كل طفل، حيث لا يمكن لأي شخص آخر أن يحل محله. يمكن أن يكون لهذا الدور تأثير كبير على الطفل ويساعد في تشكيل شخصية الطفل وتحديد مساره في المستقبل .

جدول المحتويات

تعبير عن أهمية دور الآباء تجاه أطفالهم

يعد الآباء، كما الأمهات، أعمدة في تطوير الرفاهية العاطفية للطفل. يلتفت الأطفال إلى آبائهم لوضع القواعد وتنفيذها، وللحصول على شعور بالأمان جسديا وعاطفيا. يرغب الأطفال في جعل آبائهم فخورين بهم، ويشجع الأب على النمو الداخلي وتعزيز القوة في طفله. أظهرت الدراسات أن الأبوين الودودين والمساندين لهما تأثير كبير على تطور الطفل من الناحية المعرفية والاجتماعية، ويعززان الشعور العام بالرفاهية والثقة بالنفس .

الآباء لا يؤثرون فقط على الأطفال من الداخل، بل يؤثرون أيضا على كيفية تفاعلهم مع الناس أثناء نموهم، حيث ستؤثر طريقة تعامل الأب مع طفله على ما يبحث الطفل عنه في الآخرين، وستؤثر على اختياراته فيما يتعلق بالأصدقاء والمحبين والشركاء، والأنماط التي يضعها الأب في العلاقات مع أطفاله ستحدد طريقة تفاعل أبنائهم مع الآخرين في حياتهم .

وتعتمد الفتيات الصغيرات على آبائهن للحصول على الأمان والدعم العاطفي، حيث يظهر الأب لابنته مثالا على العلاقة الجيدة مع الرجال الآخرين. إذا كان الأب محبوبا ولطيفا، ستبحث الابنة عن تلك الصفات عند الرجال عندما تكبر بما فيه الكفاية، وستبدأ في التفكير بالزواج. وإذا كان الأب قويا وشجاعا، فسترتبط ارتباطا وثيقا بالرجال ذوي نفس الشخصية. لذلك، إذا كان الأب يهتم ويعامل الناس بالاحترام، فإن الطفل سينمو بنفس القدر. وعندما يكون الأب غائبا، يتطلع الأطفال الصغار إلى شخصيات ذكورية أخرى لتحديد “القواعد” لكيفية التصرف في العالم والبقاء على قيد الحياة .

تشير الإحصاءات إلى أن الأطفال الذين يعيشون في بيوت غير خاضعة للوالدين هم أكثر عرضة للفقر، ووفقا لمكتب الإحصاء الأمريكي، كان 44% من الأطفال الذين يتبعون نظاما تربويا يقوم به الأم فقط يعيشون في فقر، بينما يبلغ هذا الرقم 12% فقط بين الأطفال الذين يعيشون في منازل يعيش فيها زوجان. أفادت وزارة الصحة الأمريكية بإحصائيات مماثلة تربط بين الآباء الغائبين والفقر، وفي تقرير عام 2012، توصلوا إلى أن نسبة الفقر بين الأطفال الذين يعيشون في أسر تقودها النساء بدون رجال بلغت 47.6%، أي أكثر من أربعة أضعاف معدل الأسر المكونة من زوجين .

أظهرت دراسة أجرتها وزارة التعليم في عام 2001، أن الطلاب الذين كان آباؤهم يشاركون بشكل كبير في المدرسة، كانوا أكثر عرضة بنسبة 43٪ لتلقي تقدير ممتاز. وعلى الجانب الآخر، كان الطلاب الذين يعيشون في منازل لا يتواجد بها الأب، من المرجح أن يكرروا نفس الصف الدراسي مرتين. وتشير إحدى الدراسات إلى أنه عندما يقرأ الآباء لأطفالهم، يقرأ أبناؤهم بشكل أكبر ويحصلون على درجات أعلى مقارنة بالأطفال الذين لم يقم آباؤهم بالقراءة لهم. ويواجه الشباب في الأسر التي ليس لديها أب، احتمالات أعلى بكثير في السجن مقارنة بالشباب في الأسر المكونة من الأم والأب، وكان هذا صحيحا حتى بعد التحكم في مستويات الدخل المختلفة، وشهد الشباب الذين لم يكون لديهم أب أعلى احتمالية في السجن .

عندما يتعلق الأمر بتربية الأطفال، فإن الأمهات غالبا ما يكون لديهن تركيز على سلامة وراحة أطفالهن، في حين يميل الآباء إلى تشجيع الأطفال على المخاطرة والتفكير بشكل مستقل، مما يمكن أن يكون مفيدا لهم في مرحلة النضج. ووفقا للبروفيسور براد ويلكوكس، الذي يبحث في مجال الأسرة والزواج، فإن الآباء يميلون أكثر من الأمهات إلى تشجيع أطفالهم على التحدث مع الغرباء ومواجهة التحديات والتفكير بأنفسهم. ويحصل الأطفال الذين يتفاعلون مع آبائهم على العديد من الفوائد الإضافية للصحة والسعادة، وتشير دراسة طولية طويلة الأمد حول حياة الرجال إلى أن الأب يؤثر على حياة ابنه بطرق خاصة تتعلق بعلاقته بأمه، وأن الأباء الذين يحبون أولادهم ينقلون لهم العديد من الخصائص الإيجابية

– تعزيز القدرة على اللعب
– مزيد من التمتع بالعطلات
تزيد الفرصة للاستفادة من الفكاهة كآلية لمواجهة المشكلات الصحية
– أفضل تكيف ورضا مع الحياة
– أقل نسبة من القلق وأقل الأعراض الجسدية والعقلية تحت الضغط في سن الرشد

أدرك أن الأبوة والأمومة في بعض الأحيان يمكن أن تكون غير مشجعة، وقد يعتقد البعض أنه لا يملك تأثيرا كبيرا على أطفاله، ولكن هذه الدراسات والتقارير تظهر العكس. فدور الأب كأب مهم للغاية، لذا يجب التركيز على أن تكون الأفضل بما يمكن، ولا يكفي أن تكون مجرد وجودك، بل يجب عليك قراءة الكتب مع أطفالك والمشاركة في مدرستهم وتشجيعهم على محاولة الأشياء الجديدة والحفاظ على لياقتك البدنية. فهذه الأمور الصغيرة لها تأثير كبير على رفاهية أطفالك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى