العالم

معلومات عن جمهورية جيبوتي

يحد جيبوتي دولة إريتريا في الشمال، وإثيوبيا في الغرب والجنوب، والصومال في الجنوب الشرقي، وتمتد حوالي 26 كم من جيبوتي الشرق عبر مضيق باب المندب، ويقع في الجزيرة العربية وقارة آسيا .

تتألف البلاد من 6 مناطق – جيبوتي (المنطقة العاصمة والموطن لأكثر من ثلثي السكان)، وأوبوك، وتاجورة (التي تحمل نفس اسم خليج تاجورا)، وعرته، وعلي صبيح، ودخيل (المناطق الأكثر عزلة وقليلة الكثافة السكانية في جيبوتي) .

معلومات عن جيبوتي
تُعد جيبوتي واحدة من أكثر المناطق الجرداء والصحراوية في إفريقيا، حيث تغطي معظم أراضيها هضابًا كبيرة وجرداء وصحاري رملية، بالإضافة إلى المنحدرات الجبلية الجرداء والفوهات البركانية المدهشة .

في بعض الأماكن، يمكن للمرء رؤية الأغصان الجافة الوحيدة أو شجرة السنط بشكل مظلل، وتمتد المناظر الطبيعية الصحراوية التي لا نهاية لها بعيدًا بحيث يمكن رؤيتها .

تغطي المنطقة الجبلية المشجرة الواسعة المنطقة الساحلية، وتضم حديقة الغابات الجافة الوطنية التي تعد واحة للنباتات والحيوانات في المنطقة، وهي الزاوية الأكثر خضرة وحيوية .

عملياً، لا يوجد أنهار دائمة في جيبوتي، ولكن بدلاً من ذلك، تتميز بالعديد من البحيرات المالحة المتميزة في المنطقة الصحراوية المحيطة بها. وتعد بحيرة آبي أكبر بحيرة مالحة في البلاد، وهي موطن لأسراب كبيرة من طيور النحام الوردية .

الحيوانات
تحتوي جيبوتي على عدد كبير من الحيوانات، فهي موطن للنعام وأنواعٍ مختلفةٍ من الظباء الصحراوية، والمها على وجه الخصوص. وتتواجد هناك نوعٌ من الظباء المعروفة منذ قرونٍ طويلةٍ وهي كبيرة .

الأماكن الأكثر قسوة وجفافًا هي موطن الحمار الوحشي الأفريقي، وتعتبر إحدى المناطق الأكثر صعوبةً ومقاومةً للظروف القاسية للحيوانات في القارة الإفريقية. تتميز الحياة البرية في جيبوتي بوجود مجموعة مذهلة من الزواحف، بما في ذلك بعض الأنواع الخطيرة جداً من الثعابين السامة .

تعتبر جيبوتي موطنًا لبعض الحيوانات الأفريقية المفترسة الكبيرة مثل الأسود والضباع والفهود. تتواجد الفهود في بعض المناطق النائية والهادئة في الغابات .

بسبب عدم وجود أنهار ومسطحات مائية عذبة أخرى، فإن التماسيح وأفراس النهر من الحيوانات النادرة في جيبوتي، ويمكن العثور عليها فقط في عدد قليل من المناطق المعزولة مثل بحيرة آبي .

تعتبر المياه الضحلة الدافئة والمشمسة على طول ساحل جيبوتي الموطن لمختلف أشكال الحياة. وتحت سطح خليج تاجورا، ستجد الشعاب المرجانية الجميلة التي تضم مئات الأنواع من الأسماك وأسماك القرش الكبيرة والصغيرة، والسلاحف البحرية والقشريات .

تقع جزر موتشا ومسكالي وسط مياه الخليج، وتتتميز بالبحيرات الزرقاء الواضحة والثروة الهائلة من المخلوقات البحرية، وتزخر الجزر بالشواطئ الجميلة ذات الرمال البيضاء المرجانية والأشجار الخضراء الطازجة من أنواع القرم .

تُعد جيبوتي دولة نامية، وتُعاني من تدني في مستوى المعيشة وارتفاع معدلات البطالة بشكل خطير، ويُعد الميناء مصدر الدخل الرئيسي للسكان المحليين .

السكان
عدد سكان جيبوتي هم حوالي 906،000 نسمة . مع أكثر من 600،000 منهم يعيشون في العاصمة جيبوتي ، وهي مدينة ساحلية كبيرة ومركزا اقتصاديا هاما . معظم الناس الذين يعيشون خارج العاصمة من البدو ، بإستثناء بعض السكان القليلين للبلدات الكبيرة جدا وبعض القرى الأفريقية الصغيرة النموذجية .

الدين
تتألف نسبة حوالي 95٪ من المجموع السكاني من المسلمين، وينتمي معظم السكان الآخرين إلى الديانة المسيحية. ومن حيث الانتماء العرقي، فإن الغالبية العظمى من السكان المحليين هم من المجموعات العرقية الصومالية والعفار .

المناخ
تقع جيبوتي في المناطق الاستوائية قريباً من الصحراء، وتعاني من فترات جفاف طويلة إلى جانب الطقس الحار جداً، مما يجعلها واحدة من البلدان الهامة .

على ساحل المحيط، تتراوح متوسط درجة الحرارة خلال فترة النهار في الظل في فصل الشتاء حوالي 30 درجة مئوية، وتصل درجة الحرارة في الصيف إلى حوالي 40-41 درجة مئوية. وتزداد درجات الحرارة خلال ساعات الظهيرة الساخنة إلى مستويات قد تسبب الإصابة بالحروق .

أفضل أوقات زيارة جيبوتي
يعتبر ديسمبر ويناير وفبراير أفضل وقت لزيارة جيبوتي، نظرًا لأن الجو في هذا الوقت يصبح دافئًا، وتتراوح متوسط درجات الحرارة النهارية حوالي 29-30 درجة مئوية .

كيفية الوصول الى جيبوتي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى