نسائيات

كيفية التعامل مع الزوج المشغول دائما

تشتكي الكثير من الزوجات بسبب الانشغال الدائم لأزواجهن، فالمرأة دائما ما تحتاج للاهتمام لكنها تتفاجأ بزوجها لا يهتم إلا بالعمل وعدم اهتمامه بأي من زوجته أو أبنائه،  وعندما تطلب منه زوجته أي طلب يتحجج بانشغاله، فترى ما هي الطريقة المثالية التي تستطيع المرأة التعامل بها مع زوجها المشغول جدا.

كيفية التعامل مع الزوج المشغول دائما:
يقضي الزوج المشغول دائمًا معظم وقته خارج المنزل، ولا يهتم سوى بالعمل أو بأصدقائه، لذا يجب أن تتحدث الزوجة مع زوجها وتخبره بأنها تحتاج إلى اهتمامه، وأنها تحتاج إلى بعض من وقته حتى تشعر بوجوده، وعليها أيضًا أن تخبره بحاجتها إليه وبحاجة أطفالهما إليه.

– إذا كان الزوج مشغول حقا ولا يستطيع تنظيم وقت، يمكن للزوجة أن تقوم بمساعدته في تنظيم أعماله ووقته، حتى يستطيع قضاء المزيد من الوقت بصحبتها وبصحبه أبنائه، وعليها أن تحاول تخصيص وقت معين للعمل ووقت خاص للأسرة، وتجعل هذا الوقت مقدس لا يجب أن يغير هذا الوقت مها كانت الظروف.

– يمكن للزوجة أن تقوم بطلب كل ما تريده  من اهتمام، عن طريق الامتنان وأن تقوم بوصف مدى سعادتها عندما يقضي بعض الوقت معها هي والأولاد، وأن تذكره عن ذكرياتهما معا في بداية الزواج، وعن الأماكن التي كانا يزوروها معا قبل أن يأخذه العمل منها، وأن تدحه كثيرا وتخبره أنها تعرف مدى تعبه في العمل وتقدر جهده الذي يقوم ببذله من أجل عائلتهما الصغيرة، وهو سيحاول أن يوفر أي وقت ليقضيه برفقتها.

– إذا لم يستطع الزوج قضاء المزيد من الوقت مع الزوجة، عليها ألا تقارنه بأي شخص أخر، كزوج صديقتها أو زوج أختها، كما يجب ألا تكثر من اللوم والشكوى بالوحدة، وألا تتهم الزوج بأنه لم يعد يحبها، ولكنها عليها أن تطلب قربه واهتمامه ولكن بذكاء، بدون أن تشعره أنها تعر بالنقص بدونه، وبدون أن تشعره أنه محور حياتها.

ينبغي للزوجة أن تتعامل مع الأمر بذكاء، وأن لا تجعل الزوج محور حياتها وأن لا تبتعد عن الأصدقاء والهوايات بسبب الزواج. بل يجب أن تستمر في جميع طقوس حياتها السابقة وتخصص بعض الوقت لنفسها للاهتمام بجمالها ونفسيتها وصحتها، وممارسة هواياتها المفضلة واستكشاف أشياء جديدة حتى تحافظ على هويتها الشخصية. ينبغي لها أن تدخل الكثير من الأشياء الجديدة والمميزة في حياتها وألا تركز كثيرا على الزوج وتجعله يدرك أنه ليس أولويتها الأساسية.

– بعد فترة من الزواج يشعر الرجل بالملل، فينغمس في العمل ولا يهتم بأسرته أو زوجته، لذلك يجب على الزوجة أن تحاول كسر روتين الحياة الزوجية، وان تقوم ببعض التغيرات بشكلها وملابسها وشكل بيتها وأن تظهر اهتمام جديد، وتظهر جزء جديد من شخصيتها، حتى تظهر كامرأة جديدة غامضة ولا يعرف كل شيء عنها.

يجب على المرأة إظهار اهتماما جديدا بينها وبين زوجها، والتحدث معه حول الأمور التي يهتم بها ويحبها، مثل عمله الخاص وإنجازاته في العمل ومستقبل وظيفته، وتشاركه اهتماماته مثل مشاهدة مباريات كرة القدم ولعب البلايستيشن أو أي شيء يثير اهتمام زوجها، حتى يتمكنوا من إنشاء لغة حوار جديدة وتعزيز الاهتمام بينهما.

– على الزوجة ألا تتوقع من الزوج التغير السريع، ولكن عليها الصبر وأن تحاول أن تجعل نفسها من ضمن أولويات الزوج بذكاء وحكمة، وأن تكون شديدة الثقة في نفسها وفي جمالها، أن تكون متجددة ومنفتحة حتى تستطيع أن تجذبه إليها مرة أخرى، لأن مهما كان الزوج مشغول فإنه لن يبقى مشغول دائما، ويستطيع ترتيب أولوياته ويستطيع أن ينظم بعض الوقت لكما معا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى