ادب

قصة نجاح المدرب البرتغالي جوزيه مورينيو

جوزيه مورينيو هو مدرب كرة قدم شهير، وربما يعتقد البعض أنه مدرب متعجرف، ولكن في الحقيقة هو واحد من أفضل المدربين في كرة القدم في العالم، وسوف نتعرف على المزيد من تفاصيل قصة نجاح جوزيه مورينيو.

جدول المحتويات

نبذة عن حياة مدرب كرة القدم جوزيه مورينيو

يدعى خوسيه ماريو دوس سانتوس فيليكس مورينيو، ولد في عام 1963 في مدينة (سيتوبال) في البرتغال.

هو ابن حارس المرمى الشهير (فيليكس مورينيو)، الذي كان حارسا ممتازا في المنتخب البرتغالي.

كان جوزيه مورينيو غير مهني في بداياته في اللعب مثل والده، ولكن ظهر لديه الذكاء في التكتيك والتنظيم، ولذلك برع في العمل كمدرب لكرة القدم.

تزوج جوزيه مورينيو في عام 1989م، ولديه طفلان يدعى (ماتيلدا) وهي في الـ12 من العمر، و(زاك) وهو في الـ9 من العمر.

تطوير وتأهيل جوزيه مورينيو

كانت بدايات جوزيه مورينيو في لعب كرة القدم، ولكنه لم يكن راضيًا عن مهنته كلاعب كرة قدم، وعمل بعد ذلك كمساعد مدرب في فريق إستريليا أندورا وفيتوريا سيتوبال دي.

كان عمل جوزيه مورينيو صغيرا جدا في تلك الفترة، إلا أن ذكائه أتاح له الفرصة لتقديم نفسه كمساعد للمدرب بوبي رويسون في نادي سبورتنج لشبونة عام 1992، وكان ذلك هو بداية الانطلاقة الحقيقية لمسيرته الكروية

في البداية، كان يعمل كمترجم للمدرب بي بي رويسون، ولكن خلال عمله تعلم الكثير من الخطط التكتيكية منه، مما ساعده كثيرًا فيما بعد.

في عام 1993، رحل (بوبي روبسون)، ومن ثم انتقل (بوبي روبسون) إلى برشلونة في عام 1996، وكان يرافقه دائما جوزيه مورينيو، وقد فازوا بكأس العالم في إسبانيا لمدة عامين متتاليين

بعد الاختبارات، بدأ جوزيه مورينيو يفكر في التدريب بشكل فعلي بنفسه، وبدأ ذلك في عام 2000 مع نادي بنفيكا البرتغالي، وأظهر جوزيه مورينيو مواهبه وأصبح محبوبًا لدى الجماهير.

– يذكر هذا الرقم أن المدرب جوزيه مورينيو قد حقق نجاحًا كبيرًا في التدريب في تلك الفترة، ولكنه استقال لأن الرئيس القديم للنادي تنحى عن منصبه وتم تعيين السيد (مانويل فيلارينهو) بدلاً منه، وأبلغ المدرب جوزيه مورينيو أنه سيتم استبداله بمدرب آخر في الفترة القادمة.

نجاحات جوزيه مورينيو مع الاندية الاوروبية

بدأ جوزيه مورينيو مسيرته الناجحة خلال فترة عمله مع بوبي روبسون كما ذُكر في نادي سبورتينغ لشبونة وبعدها في بورتو، وبعد ذلك عمل مع المدرب الهولندي فان جال.

عاد إلى البرتغال بعد ذلك ليشارك في تجربة غير ناجحة مع فريق بفنيكا، حيث لعب تسع مباريات.

 بعد تدريبه للفريق المتهالك في يونياو دي ليبريا وقيادته إلى المركز الرابع وحصوله على المقعد الأوروبي، لفت جوزيه مورينيو انتباه النادي الذي قرر التعاقد معه، وبالفعل تم التوقيع على العقد في عام 2002.

بعد نجاح جوزيه مورينيو مع هذا النادي، أصبح هدفًا أمام باقي الأندية الأوروبية للحصول على خدماته كمدرب.

انتقل جوزيه مورينيو، في عام 2004م، لتدريب نادي تشيلسي، وحقق معه بطولات الدوري لمدة موسمين متتالين، وفاز مع الفريق بكأس العالم، وكانت تجربته التدريبية معه ناجحة.

ثم انتقل جوزيه مورينيو من تشيلسي إلى فريق انتر ميلان الإيطالي في عام 2008، وكانت الجماهير تتوقع منه الكثير بسبب نجاحه المذهل مع الفريق السابق، وبالفعل حقق الكالتشيو لمدة موسمين متتاليين، وفاز ببطولة دوري أبطال أوروبا بالإضافة إلى العديد من البطولات الأخرى.

وقام جوزيه مورينيو بتوقيع عقد مع نادي ريال مدريد في عام 2011م وبدأ الموسم الأول مع هذا النادي بالفوز بكأس إسبانيا.

يتصدّر فريق ريال مدريد الدوري الإسباني حاليًا بفارق 6 نقاطٍ عن غريمه فريق برشلونة.

مع نادي بورتو البرتغالي

دوري أبطال أوروبا في عام 2004

كأس الاتحاد الأوروبي  عام 2003

دوري البرتغال في 2002/2003 و 2003/2004

كأس البرتغال في 2003 و2004

السوبر البرتغالي في 2003 و2004

مع نادي تشيلسي الإنجليزي

كأس الكارلينج كاب في 2005 و 2007

كأس الدرع الخيري في 2005 و2006

الدوري الإنجليزي 2004/2005 و 2005/2006

كأس إنجلترا عام ا2007

مع انترناشيونال ميلانو الإيطالي

الكالتشيو في  20082009 و 20092010

كاس إيطالي في 20082009 و20092010

السوبر الإيطالي 2008 و 2010

دوري ابطال أوروبا 2009/2010

جوزيه مورينيو هو معشوق الجماهير

لا شك أن لجوزيه مورينيو أسلوبه الخاص في التدريب، حيث استخدم جميع الوسائل المتاحة أمامه لتحقيق أهدافه، وكان يطلب من اللاعبين مشاهدة مبارياته السابقة لمعرفة مستوى تدريباته ونقاط الضعف لديه.

كان له علاقة وثيقة بأخصائيي التغذية، حيث كان يركز على توفير النظام الغذائي الصحيح للاعبين ويحثهم على العمل من أجل مصلحة النادي بدلاً من مصلحتهم الشخصية.

شهد جوزيه العديد من المواقف الطريفة داخل الملعب، بما في ذلك الرقص على طريقة نجوم الهيب هوب عند تسجيل هدف التعادل في دورة الربع النهائي.

في إحدى المواقف الطريفة، قام جوزيه مورينيو بإخراج لسانه والقفز عندما فاز فريقه في الدوري الإيطالي

وضعت متحف نادي تشيلسي معطف جوزيه مورينيو فيه للذكرى الخالدة، وكان هذا المعطف مشهورا باسم “الطو” وكان يرتديه جوزيه

كتب عدة كتب عن جوزيه مورينيو، من قبل كتاب معروفين، الذين رأوا أن جوزيه مورينيو يُعتبر داهية كروية بمعنى الكلمة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى