زد معلوماتك

السيرة الذاتية للفنان الراحل يوسف وهبي

السيرة الذاتية للفنان الراحل يوسف وهبي عندما نتحدث عن السينما في مصر يجب أن نذكر هذا الرجل في البداية الذي يعد أعظم الفنانين في مصر و فعل الكثير في تاريخ السينما المصرية  أنه النجم الراحل و الذي مازال يعيش في عقولنا يوسف وهبي الذي أصبح تاريخ لن يتكرر مرة أخرى في تاريخ السينما المصرية لأنه كان مثال للفنان الموهوب و المثقف الذي كان يحب الفن لذاته دون أن ينتظر أي مقابل و لا يسعى للشهرة و للمال حيث أطلق عليه لقب عميد المسرح و هو الآن أصبح أسطورة خالدة في تاريخ الفن ، و لذلك نحن اليوم من خلال هذا المقال سوف نتناول الذاتية للفنان الراحل يوسف وهبي تابع معنا .

تاريخ الميلاد : ولد الفنان يوسف وهبي في اليوم السابع عشر من شهر يوليو عام 1898 .

محل الميلاد : ولد في محافظة الفيوم – مصر

النشأة و الحياة العائلية : ولد يوسف وهبي في بيت يقع على شاطئ بحر يوسف، ولهذا سمي يوسف تيمنا باسمه، كما أنه ولد من عائلة ثرية تمتلك المال والنفوذ، فكان يعد من علية القوم، ويؤكد هذا الأمر أنه لم يسعى خلف المال، وأيضا كانت عائلة يوسف وهبي لها الكثير من الإنجازات بمحافظة الفيوم، حيث إن والده قام بحفر ترعة “عبد الله وهبي” بالفيوم، وكان لهذه الترعة الفضل في تحويل الكثير من الأراضي الصحراوية إلى أراضي زراعية، كما أنه أيضا قام بإنشاء مسجد “عبد الله بك” المطل على كوبري مرزبان بمدينة الفيوم .

الدراسة : بدأ يوسف وهبي تعليمه بكتاب العسيلي في مدينة الفيوم، حيث تعلم القراءة والكتابة، ثم تابع دراسته في المدرسة السعيدية بالجيزة ومن ثم في المدرسة الزراعية بمشتهر  .

بداية مشواره الفني : ظهر اهتمام يوسف وهبي بالتمثيل عندما شاهد في سوهاج فرقة الفنان اللبناني `سليم قرداحي`، ثم بعد ذلك قام بإلقاء المونولوجات بالمدرسة، وكانت الصدمة إلى عائلة يوسف وهبي عندما عمل كمصارع في أحد عروض السيرك، وهذا الأمر أزعج عائلته بشدة، حيث لم يكن ينبغي على فرد من الطبقات العليا بالمجتمع أن يعمل بالسيرك. وبعد فترة، قرر يوسف وهبي أن يتعلم التمثيل بشكل صحيح، فقام بالسفر إلى إيطاليا وهرب أيضا من والده الذي كان يقوم بمنعه من ممارسة التمثيل، لأنه كان يرى أن هذا عارا على العائلة. وفي إيطاليا، تعلم أصول التمثيل على يد الممثل الإيطالي `كيانتوني`، ثم عاد إلى مصر بعد وفاة والده وحصل على ميراثه من والده .

يوسف وهبي ينهض بالفن في مصر : قام يوسف وهبي بإنفاق الميراث الذي ورثه عن أبيه في إنشاء شركة مسرحية باسم فرقة رمسيس، وكان معظم الأعمال المسرحية التي قدمها مأخوذة من الأعمال الأدبية العالمية الشهيرة. وبذلك رفع يوسف وهبي مستوى الفن في مصر ونشر الثقافة من خلال فنه، وقدم أعمال فنية ذات قيمة عالية بعيدا عن الفن الهزلي. كان حب يوسف وهبي للفن سيقوده إلى الجنون، حيث يعتقد أن سبب تأخره في الدخول إلى عالم السينما كان بسبب نيته في تمثيل دور الرسول صلى الله عليه وسلم. وبالطبع، هذا الأمر أثار حربا صحفية وغضبا من جمهوره، وجعل الملك فؤاد يهدده بسحب الجنسية المصرية منه. ولذلك، تراجع يوسف وهبي عن هذه الفكرة المجنونة والمحرمة على الفور .

بداية مشوار يوسف وهبي في السينما : لا أحد ينكر دور يوسف وهبي في تاريخ السينما المصرية، حيث بدأ مسيرته في السينما عام 1930، بالتعاون مع صديقه محمد كريم، حيث أسسا شركة سينمائية باسم رمسيس فيلم. بدأت الشركة بإنتاج فيلم زينب، وبعد عامين أنتجت أول فيلم ناطق في مصر وفي العالم العربي بأكمله بعنوان `أولاد الذوات`. وهكذا بدأت إنجازات يوسف وهبي في السينما العربية، وصنع تاريخ السينما في مصر والوطن العربي. حصل على لقب البكوية من الملك فاروق بعد حضوره لأول عرض لفيلم `غرام وانتقام`. كانت أعماله تهدف دائما إلى تعليم الناس الرقي والأخلاق، وحققت نجاحا هائلا. أصبحت في النهاية تراثا نفتخر به الآن وسوف نستمر في الاعتزاز به إلى الأبد .

وفاه يوسف وهبي : دخل يوسف وهبي مستشفى المقاولون العرب بعد سقوطه في الحمام، مما أدى إلى إصابته بكسر في عظام الحوض، وأثناء تلقيه العلاج توفي بسبب سكتة قلبية مفاجئة في اليوم السابع عشر من شهر أكتوبر عام 1982 .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى