الخليج العربي

الدينار و رحلته في البحرين

هناك العديد من التسميات التي أطلقت على العملات العربية والأجنبية على مر الزمان، وقد تغيرت هذه العملات مع تغير الملوك، ومع ذلك لا تزال بعض مسميات هذه العملات مستخدمة حتى يومنا هذا مثل عملة الدينار. ينسب الكثيرون الدينار إلى العرب القدماء نظرا لذكره في القرآن الكريم، لكن الأصل الحقيقي لكلمة “دينار” هو اللغة اليونانية، وتعني بالعربية “وحدة ذهبية.” كان الإغريق يستخدمون الوحدة الذهبية، وبعدها استخدم العرب الدينار، وقد لعب الدينار البيزنطي دورا هاما في الاقتصاد في شبه الجزيرة العربية .

وكان له شكل الأمبراطور هرقل ، ويذكر أنه كان أول ظهور للدينار العربي في عام 74 للهجرة ، وقد قام الخليفة عبد الملك بن مروان الأموي بصك الدينار في مدينة حمص ، وكان يحمل صورته. وكان هذا هو أول الدنانير التي عرفت في الإسلام ، وبعدها بدأت البلاد العربية بصك الدينار. ومن بينها الدينار الشامي ، والدينار العراقي ، والدينار الأندلسي ، وفي مصر وإفريقيا ، عرفت هذه العملة التي تحمل اسم دينار كوحدة ذهبية ، بينما الدرهم هو وحدة فضية. وحتى الآن ، لا يزال الدينار يتداول في بعض الدول العربية مثل الكويت والجزائر والعراق وليبيا والسودان وتونس وإيران وصربيا ومقدونيا وفي منطقة البحرين التي ستكون لها النصيب الأكبر في الحديث عن عملتها. بدأ تاريخ نقدها الأول في عام 1964 ، حيث تم إصدار العملة البحرينية الجديدة في 17 أكتوبر عام 1965 ، وتتضمن أوراقا نقدية بفئات (5 دنانير – 10 دنانير – دينار واحد – نصف دينار) ، وكانت العملات المعدنية بفئات (25 فلس – 50 فلس – 10 فلوس – 5 فلوس – فلس واحد) ، وتأسست مؤسسة النقد البحرينية في عام 1973 ، وتم إصدار الدينار الجديد الثاني في عام 1978-1979 ويشمل 20-10-5 دنانير ودينار ونصف دينار مع عدم تغيير الفئات المعدنية. ولحماية العملة من التزوير ، تمت إضافة خصائص أمنية على الدينار البحريني ، وصدر الدينار البحريني الثالث في عام 1993 بفئات 10-20-5 دنانير ودينار واحد ونصف دينار ، وكانت العملة المعدنية بفئات 50-100-25-5-10 فلوس ، وبعد القانون الذي أصدره مصرف البحرين في عام 2006 ، تم إصدار الدينار البحريني الرابع وهو بفئات العملة المعدنية التي تم إصدارها في عام 1993 ، وعلى الرغم من التغييرات التي قامت بها البحرين في العملة ، إلا أنهم يستمرون في التداول بالدينار حتى الآن

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى